خلال جلسة افتراضية نظّمتها محطة التواصل الاجتماعي

“الشارقة الدولي للكتاب 39” يعرّف بأدوات وأساسيات التسويق الإلكتروني الناجحة

الشارقة، 14 نوفمبر، 2020

عرّف الخبير التقني سمعان مخايل بحزمة من الأدوات اللازمة للوصول إلى أساليب تسويق ناجحة عبر شبكة الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، حيث قدّم شروحات عن العديد من الأدوات والوسائل التقنية المتطورة التي تسهم في مضاعفة آلية التسويق عبر المواقع الإلكترونية وتعزيز فاعليتها.

جاء ذلك خلال جلسة افتراضية أقيمت ضمن فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب 39 وعقدتها محطة التواصل الاجتماعي على منصة “الشارقة تقرأ” تحت عنوان “أدوات أتمتة مواقع التواصل الاجتماعي”، تطرق خلالها مخايل للحديث عن حزمة من الأدوات الخاصة لإنجاح العمليات التسويقية عبر مواقع التواصل الاجتماعي والحفاظ على العلامات التجارية وتدعيمها بالعديد من الخيارات المتطورة.

وأشار الخبير التقني إلى أن وسائل التواصل الاجتماعي اليوم منصات تدعم الأعمال وتقوّي الصلة بين المسوّق والمتعاملين، موضحاً أهمية استخدام هذه الأدوات المؤتمتة الخاصة بمواقع التواصل لما لها من دور في تحسين أداء العمل سواء على صعيد توفير الوقت وتسهيل مراقبة النتائج وتحسين جهود وسائل المواقع التواصلية الخاصة.

وقّدم مخايل شروحات عن الكثير من الأدوات التي يمكن الاعتماد عليها مثل أداة “بافر buffer” التي تسمح بإدارة ملفات متعددة لوسائل التواصل الاجتماعي في آن معاً، والتي تتيح خيارات استخدام مجانية ومدفوعة، حيث تتيح النسخة المجانية منها إمكانية إدارة 3 حسابات وجدولة 10 مشاركات وتغريدات في آن معاً، وتربط مواقع التويتر والفيسبوك ولنكدن وإنستغرام، فيما تسمح النسخة المدفوعة بربط عدة حسابات في الشبكة وإضافة 100 منشور وجدولتها، والوصول إلى العديد من التحليلات الأساسية والعمل على زيادة معدلات التفاعل بين المستخدمين بشكل عام.

وقدم خلال الجلسة شرحاً حول أدوات “تويت ديك TweetDeck” وهي أداة مجانية من توتير تسمح بمراقبة الرسائل وتغذية التغريدات إلى جانب أداة “هوت سوت Hootsuite” المتخصصة أيضاً في ذات المهمة، إلى جانب ذلك عرّف بآلية التسويق عبر البريد الإلكتروني والتسويق عبر الهاتف الذكي.

وأوضح مخايل أهمية التكامل والدمج مع وسائل التواصل الاجتماعي لافتاً إلى أنه من الضروري أن تكون مختلف المواقع التواصلية مدمجة ومتكاملة مع جميع الحملات التي يقوم بها المسوّق، وضرورة أن يضع لها خطة لقياس النتائج وتحسينها من أجل رصد الأخطاء ونقاط الضعف والوقوف عليها من أجل استمرارية العمل، كما عرّف بأهمية التعرّف على اهتمامات روّاد المواقع ورغباتهم في مجال التسويق لبناء تجارب أكثر تخصصاً.

-انتهى-

– صورة خلال الجلسة

سمعان مخايل