تصريح مريم الحمادي، مدير مؤسسة القلب الكبير

بمناسبة اليومالعالميللمرأة

الشارقة، 07 مارس 2021

وجهت مريم الحمادي مدير مؤسسة القلب الكبير تحية دعم وتقدير لكافة النساء في العالم بمناسبة اليوم العالمي للمرأة وقالت: ” يمر علينا اليوم العالمي للمرأة في كل عام، ليس للتذكير بمهماتنا ورسالتنا، بل لنؤكد ونقول لكل امرأة في هذا العالم، لكل لاجئة ونازحة، ولكل من تسكن في مناطق النزاعات أو الكوارث، ولكل من تعاني في المجتمعات قليلة الدخل، ومن تكافح من أجل الحياة الكريمة، نحن موجودون لأجلك، فواجبنا الإنساني يحتم علينا مساندتك ودعمك بكل ما يلزم لتستمري في رحلة الحياة بعزة، ولتساعدي في حماية أسرتك، وبناء مجتمعك وترتقي به ليصبح على خارطة المجتمعات المتطورة”.

وتابعت الحمادي: “إن تركيز برامج مؤسسة القلب الكبير على دعم المرأة اللاجئة والنازحة وضحية النزاعات والكوارث، يترجم رؤية سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة (القلب الكبير) حول قدرة المرأة على تقديم مساهمات نوعية في مسيرة النمو والتنمية وتحقيق الاستقرار الاجتماعي والحد من أسباب العنف والفقر والحاجة، كما يجسد موقف المؤسسة من أهمية تحقيق التوازن في المجتمعات عبر دعم النساء وتمكينهن من المساهمة في الإنتاج وتسهيل وصولهن للخدمات والموارد”.

وأضافت الحمادي: ” اليوم العالمي للمرأة يشكل فرصةً لتكريم العاملات في القطاع الإنساني اللاتي يواجهن شتى أنواع التحديات كل يوم ويتغلبن عليها بإيمانهن بعدالة ما يقمن به لدعم المجتمعات حول العالم، فشكراً لهن جميعاً، ولكل من تعمل في هذا الحقل بشكل مباشر أو غير مباشر، ولكل من تكرس وقتها من دفع عجلة الحياة نحو مستقبل أكثر أمناً واستقراراً وعدالة”.