ضمن فعاليات “الشارقة القرائي للطفل 12”

“طي الورق”.. أطفال يلعبون بالخيال ويحولون الفراغ إلى فن

للنشر الفوري،

الشارقة، 21 مايو 2021

بضع قصاصات من ورق، ولاصق وقطع من الاسفنج كفيلة بأن تفتح مخيلة الطفل، وأن تمكنه من صنع أشكال مختلفة بدءأ من مجسمات بسيطة ومروراً بأشكال الحيوانات والورود وليس انتهاءً بالروبوت، ذلك ما تقدمه ورشة “فن طي الورق” التي تقام ضمن فعاليات النسخة الـ 12 من “مهرجان الشارقة القرائي للطفل”، التي تقام حالياً في مركز إكسبو الشارقة،وتستمر حتى 29 مايو الجاري.

“ورشة تفاعلية وتعليمية في الوقت نفسه”، بهذا التعبير تصف مديرة الورشةرنا ممروق، ورشة فنون “طي الورق” أو ما يعرف أيضاً باسم “الأوريغامي”، التي تحتضن أطفال لا تقل أعمارهم عن الست سنوات، ليجدوا فيها ما يطمحون إليه من ألوان، مطلقينفي الوقت نفسه، العنان لخيالهم لإعداد روبوتات ورقية.

 خلال الورشة يمكن للأطفال تعلم كيفية صنع أشياء ومجسمات كثيرة باستخدام طرق وفنون طي الورق المختلفة، فهذه الأنشطة تساهم في تنمية مهارات الطفل الفنية، بالإضافة إلى تقوية عضلات أصابعه، حيث تقول رنا: “طي الورق من شأنه مساعدة الأطفال على تحريك أصابعهم ورفع قدرتهم على التحكم بها من خلال التمارين الرياضية التي يقومون بها خلال قيامهم بصناعة الأشكال المختلفة”.

تفاعل لافت أبداه الأطفال خلال مشاركتهم في الورشة، التي تساهم في توسيع مداركهم ومخيلتهم الفنية، إلى جانب تعلم طرق جديدة للاستفادة من بعض المواد المتوفرة داخل البيوت، والاستمتاع بصناعة “الروبوت الورقي”، إلا إنه لم يكن المجسم الوحيد الذي يمكن لهم صناعته باستخدام الورق والاسفنج، إذ تعد الورشة وفق رنا ممروق خطوة تمهيدية للأطفال للتفكير في صناعة أشكال ومجسمات أخرى متعددة، بعضها نابع من خيالاتهم، حيث تؤمن بأن لكل طفل مهاراته الخاصة وإبداعاته.

-انتهى-

– صور خلال الورشة