تعزيزاً لنجاحتها وتماشياً مع خططها التوسعية

زهور كاميليا تبدأ العام الجديد بانطلاقة قوية مع افتتاح فرعها الجديد في أبو ظبي

أبو ظبي، 2022: أعلنت زهور كاميليا، الشركة المتخصصة في تقديم وتنسيق أجود أنواع الزهور، عن افتتاح فرعها الجديد مع هدايا الشوكولاتة والبالونات والشموع والكيك في العاصمة أبو ظبي، منطقة المرور.

وقد تم تصميم المتجر الجديد من قبل خبراء متخصصين في الديكور الداخلي، بشكل يبعث على الراحة النفسية ويعكس أقصى درجات الرفاهية، وسيوفر المتجر الجديد مجموعة واسعة من الزهور الفخمة والجديدة بالإضافة الى باقات الورود والزهور الجذابة، فضلاً عن التنسيقات الخاصة بالحفلات والفعاليات ونباتات الزينة، والجدران الخضراء، وكل ما يتعلق بالمناظر الطبيعية ورعايتها.

وتعد زهور كاميليا متجر شامل ومتكامل يحتوي على كافة ما يتعلق بالديكورات الداخلية الخضراء (زهور ونباتات الزينة)، بالإضافة إلى جميع مستلزمات الهدايا من بالونات، وكيك وشموع وغيرها. ويشتهر متجر كاميليا بتوفير أجود أنواع الزهور والنباتات بفضل استيراده أفخم المنتجات مباشرة من أفضل الموردين في جميع أنحاء العالم. ويتميز المتجر أيضاً بخدمة عملاء متميزة وقدرة فائقة على تقديم أرقى الخدمات بسرعة كبيرة واتقان مبهر يتناسب مع مختلف الأذواق التقليدية والمعاصرة بالإضافة الى الميزانيات الخاصة بجميع الأفراد.

إضافة إلى ذلك، تسهم الإمكانات اللوجستية لكاميليا من مخازن ومركبات حديثة بشكل كبير في الحفاظ على نضارة الأزهار واطالة عمرها مما يتيح لها رعاية المشاريع والفعاليات الكبيرة والمتنوعة لكبار الشخصيات والشركات والجهات الحكومية. كما يوفر المتجر المتخصص بــــــــنباتات وأشجار الزينة مجموعة متنوعة من النباتات والمزهريات وغيرها من الخدمات التي يقدمها فريق متخصص بتنسيق الزهور والمناظر الطبيعية بدءاً من أعمال التصميم إلى التنفيذ والرعاية والصيانة للمناظر الطبيعية في المنازل وأماكن العمل والترفيه.

وأكدت نوال صفوان، مدير تطوير الأعمال ومدير عمليات البيع بالتجزئة، لها وقع جميل في النفوس. فهي لا تحسن الحالة المزاجية فحسب، بل تبعث على الشعور بالدفء والسعادة والحب. مشيرة الى أن افتتاح الفرع الجديد جاء في الوقت المناسب مع بدء الاستعدادات لموسم هدايا الزهور القادم، ألا وهو عيد الحب، الذي يتم الاحتفال به سنوياً في فبراير.

وعلى الصعيد العالمي، ينمو سوق الزهور والورود بوتيرة متسارعة لاسيما على شبكة الإنترنت. ومن المتوقع أن ينمو سوق الزهور المقطوفة في الشرق الأوسط وإفريقيا إلى 1،972.69 مليون دولار أمريكي بحلول عام 2027؛ بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 3.5٪ من 2020 إلى 2027. وتبلغ قيمة سوق دول مجلس التعاون الخليجي حوالي 1.5 مليار دولار.

ويذكر أن الاستخدام المتزايد للزهور الطبيعية المقطوفة حديثاً لأغراض التزيين يؤدي إلى زيادة الطلب عليها في السوق حيث تُستخدم هذه الزهور في تنسيق المزهريات والباقات المستخدمة في المناسبات الرسمية والديكورات وفي حفلات الزفاف والمهرجانات والعروض غير الرسمية في المنازل والأماكن العامة، وغيرها الكثير.

وفي هذا الصدد، أكدت بيرث عويس، مدير العمليات في شركة كاميليا، أن سوق الأزهار ينمو بوتيرة غير مسبوقة، لا سيما على الشبكة العنكبوتية حيث نمت عائدات كاميليا بنسبة 50% في عام 2021 مقارنة بعام 2020. ويشهد السوق الحالي طلباً كبيراً ومتزايداً على نباتات الزينة، كما أدرك الأفراد والشركات مدى التأثير الإيجابي للنباتات الخضراء في مكافحة الوباء، وهو ما دفع سوق تجارة الأزهار الى آفاق رحبة.

ومع افتتاح فرعها الجديد في عام 2022، تعمل كاميليا على دعم مكانتها في السوق المحلي، تعزيزاً لنجاحاتها التي حققتها منذ انطلاقها. وتأمل الشركة بتحقيق نمو كبير خلال العام الجديد، وتهدف إلى زيادة مبيعاتها بنسبة 80 % مقارنة بالعام الماضي 2021.

وتعمل الشركة حاليًا في دولة الإمارات وتقدم خدماتها لمجموعة واسعة من السكان من مواطنين ومقيمين. ومع ازدهار التجارة الإلكترونية عالمياً واقليمياً، تستعد كاميليا لزيادة توسعها وتعزيز نموها في الأسواق الدولية قريبًا.

لمعرفة المزيد عن زهور كاميليا أو الطلب أونلاين، تفضلوا  بزيارة موقعناالإلكتروني،  https://www.camelia.ae،   أو يرجى التواصل معنا على الرقم  

+971 2 207 2227

-ENDS-

المصدر:

*https://www.reportlinker.com/p05999714/Middle-East-and-Africa-Cut-Flowers-Market-Forecast-to-COVID-19-Impact-and-Regional-Analysis-by-Flower-Type-and-Application.html