إكسبو 2020: رئيس بوتسوانا يرى دولة الإمارات العربية المتحدة كبوابة لتعزيز التجارة متعددة الأطراف مع الشرق الأوسط

أبرز العناوين:

  1. رحب وزير الدولة للتجارة الخارجية لدولة الإمارات العربية المتحدة، الدكتور ثاني الزيودي، بتوطيد وتعزيز التبادل التجاري
  2. رحب رئيس جمهورية بوتسوانا معالي الدكتور موكويتسي ماسيسي، باستثمار دولة الإمارات العربية المتحدة في بوتسوانا المدرة للربح
  3. بلغت القيمة الإجمالية للتجارة غير النفطية بين البلدين 2.5 مليار دولار
  4. بوتسوانا تمتلك اتفاقيات تجارية إقليمية تعود بالنفع على الشركات
  5. بوتسوانا هي الدولة الوحيدة في المنطقة الأفريقية التي تتمتع بتقييم “A”

دبي، 15 مارس 2022: أفاد فخامة رئيس جمهورية بوتسوانا معالي الدكتور موكويتسي ماسيسي قائلًا “إن بوتسوانا لديها قاعدة ثابتة للاستثمارات متعددة الأطراف في العديد من الصناعات، خاصة صناعات التعدين والسياحة والغذاء، وحيث أن الدولة بدأت تتعافى اقتصاديًا وتخرج من الآثار الاقتصادية السلبية التي أحدثها كوفيد-19، لكن بوتسوانا ظلت صامدة أمام هذه الجائحة”. واستردف فخامة الرئيس قائلًا “إن بوتسوانا لديها اتفاقيات تجارية إقليمية تعود بالنفع على الشركات، ونريد أن ينجح المستثمرون الأجانب مع نظامنا البيئي القوي حتى تزدهر وتنمو شركاتهم.

ألقى فخامة الرئيس الدكتور موكويتسي كلمة أمام عدد كبير من كبار المستثمرين والمسؤولين الرئيسيين من القطاعين العام والخاص من جمهورية بوتسوانا والإمارات العربية المتحدة في مؤتمر بوتسوانا للاستثمار والتجارة الذي عقد في فندق ريتز كارلتون مركز دبي المالي العالمي.

شارك في المؤتمر كبار الشخصيات منهم معالي الدكتور ثاني الزيودي، وزير الدولة للتجارة الخارجية لدولة الإمارات العربية المتحدة، ومعالي الوزير مموسي كغافيلا، وزير الاستثمار والتجارة والصناعة لجمهورية بوتسوانا ومعالي الوزيرة السيدة/ بيغي سيرام، وزيرة المالية والتنمية الاقتصادية لجمهورية بوتسوانا، والسيد كيليتسوسيتسي اوليبيل، الرئيس التنفيذي لمركز بوتسوانا للاستثمار والتجارة، والدكتور توشوكولوغو كغانيتسانو، نائب محافظ بنك بوتسوانا، والسيد/ كروس كغوسيدل، المدير العام لشركة تنمية بوتسوانا، والسيد/ ستيفن بوجاتسو، الرئيس التنفيذي لبنك بوتسوانا الوطني الأول، والسيد أندرو فينينج أوكاي، الرئيس التنفيذي لمجموعة ليتسجو القابضة، والسيدة/ نسيم بنو لحري ، المدير الإداري، لشركة لوكارا دياموند، بوتسوانا.

وأفاد فخامة رئيس بوتسوانا الدكتور موكويتسي ماسيسي قائلًا “لقد غمرني نجاح إكسبو 2020 دبي الذي أنشأ مكانًا مثاليًا لنا لعرض الفرص في بوتسوانا للمستثمرين لاستكشافها واستغلالها، مما يعمل في النهاية على نمو شركات المستثمرين ويزدهر اقتصاداتنا. إن حضور ممثلي وزاراتنا وشركاتنا هنا لاكتشاف طرقًا جديدة للتواصل مع المستثمرين، فنحن نعتمد كليًا على سيادة القانون في البلاد، مما يضمن فقط حماية الاستثمارات فحسب، بل يضمن ازدهار الاقتصاد، ولقد وقعنا على عدد من الاتفاقيات الإقليمية والدولية، وتتمتع بلادنا باستقرار سياسي، فنحن أصدقاء للعديد من البلدان وليس لدينا أعداء، مما يوفر بيئة مثالية للمستثمرين الأجانب. لذلك، أدعو جميع المستثمرين للحضور إلى بوتسوانا ومشاهدتها.

توفر بوتسوانا بيئة استثمارية مربحة ومستقرة وآمنة ومستدامة. ووفقًا لمركز بوتسوانا للاستثمار والتجارة، تقدم الدولة الواقعة في جنوب إفريقيا حوافز استثمارية عامة وقطاعية، ولا توجد ضوابط على الصرف الأجنبي، ويتيح قانون النمو والفرص بين الولايات المتحدة وإفريقيا فرصًا جديدة للوصول إلى الأسواق الأمريكية بدون رسوم جمركية وبدون نظام الحصص، وتكون نسبة ضريبة الشركات 15٪ فقط لشركات التصنيع وشركات مركز الخدمات المالية الدولية، ودخول أسواق الاتحاد الأوروبي معفى من الرسوم الجمركية وبدون نظام الحصص، دخول معفى من الرسوم الجمركية إلى جنوب إفريقيا وناميبيا وليسوتو وسوازيلاند، وصول تفضيلي إلى أسواق 14 دولة في جنوب إفريقيا، منخفض ضريبة الدخل الشخصي، وتكون نسبة أعلى شريحة 25٪، وضريبة الشركات صفر بموجب أمر الموافقة على التنمية والتطوير، والعلاقات الصناعية راسخة وودية وبيئة ضريبية منخفضة ومستدامة.

وأفاد معالي الدكتور ثاني زيودي، وزير الدولة للتجارة الخارجية، أثناء ترحيبه بفخامة رئيس بوتسوانا الدكتور موكويتسي ماسيسي، ووزراء ومسؤولون حكوميون من بوتسوانا، قائلًا “ترتبط دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية بوتسوانا بصداقة وشراكة طويلة الأمد، تؤكدها العلاقات التجارية والاستثمارية العميقة. ففي عام 2021، على سبيل المثال، بلغت القيمة الإجمالية للتجارة غير النفطية بين بلدينا 2.5 مليار دولار، مما يعكس نموًا بنسبة 85٪ مقارنة بعام 2020 ونموًا بنسبة 80٪ مقارنة بعام 2019.

واستردف قائلًا ” وتحتل جمهورية بوتسوانا موقعًا استراتيجيًا في قلب الجنوب الأفريقي، وتُعد اليوم وجهة سياحية تنافسية على المستوى العالمي، وتتميز بالموارد الطبيعية الغنية وإمكانات الاستثمار. كما يُظهر لنا جناح بوتسوانا في إكسبو 2020 دبي كيف ساعدت الشراكات الإستراتيجية البلاد على تسريع حركة البضائع وتبادل الأفكار والثروات”.

ركزت حلقة النقاش على النمو الشامل في مجالات الابتكار الجديدة في اقتصاد بوتسوانا. وترأس النقاش معالي الوزيرة السيدة/ بيغي سيرام، وزيرة المالية والتنمية الاقتصادية لجمهورية بوتسوانا. وكان من بين المتحدثين الدكتور توشوكولوغو كغانيتسانو، نائب محافظ بنك بوتسوانا، والسيد/ كروس كغوسيدل، المدير العام لشركة تنمية بوتسوانا، والسيد/ ستيفن بوجاتسو، الرئيس التنفيذي لبنك بوتسوانا الوطني الأول.

شارك المتحدثون في مداولات ونقاشات حول التحول الذي تمر به بوتسوانا حاليًا. وتهدف بوتسوانا إلى أن تكون مركز التمويل والتجارة في المنطقة الأفريقية، حيث أنها تمتلك نظامًا ماليًا راسخًا يدعم المستثمرين. ويُعد الشمول المالي في جميع المجالات حجر الزاوية في الاستراتيجية المالية للبلد واقتصادنا، فهي تنشئ صناعات للمساعدة في زيادة القدرات، ونعمل باستمرار على ترقية أنظمتنا لجذب المستثمرين الأجانب، كما نعمل على تعزيز نظام التكنولوجيا المالية في الدولة، ونظم حماية المستهلك والبيانات، وامتيازات تحويل الأموال الخاصة، والانفتاح على المزيد من الشراكات بين القطاعين العام والخاص.

أفادت معالي وزيرة المالية لجمهورية بوتسوانا السيدة/ بيجي سيرام، قائلة ” إن بوتسوانا هي الدولة الوحيدة في المنطقة التي تتمتع بتصنيف A”” من وكالات التصنيف، ودعت المستثمرين إلى بوتسوانا ومشاهدتها واستكشاف المزيد من الفرص.

في وقت سابق من هذا الشهر، نظم مركز بوتسوانا للاستثمار والتجارة ندوتين في أبو ظبي. “ندوة الأعمال التجارية الزراعية في بوتسوانا” بتاريخ 8 مارس، وفيها ألقت الضوء على القضايا ذات الصلة في الأعمال التجارية الزراعية التي تؤثر على الأمن الغذائي في بوتسوانا وفرص الاستثمار. ونظم الندوة الثانية بتاريخ 10 مارس “الأعمال التجارية الخاصة بالتعدين والمعادن في بوتسوانا” والتي تناولت النمو الاقتصادي والتنمية وخلق فرص العمل، وفيها سلطت الضوء على إمكانات الاستثمار المربحة في الموارد الطبيعية في بوتسوانا.

تُعد بوتسوانا وجهة واعدة لممارسة الأعمال والترفيه على حدٍ سواء، وتضم اليوم بعضًا من أفضل تجارب السفاري والفنادق والمرافق الترفيهية ومراكز التسوق في العالم.

يواصل جناح بوتسوانا، الكائن في منطقة التنقل في إكسبو 2020 دبي، الترحيب بالزوار وجذب الشركات والعائلات لاستكشاف الجمال الطبيعي للبلاد ومجموعة من الفرص المطروحة للجميع.

حقائق ومعلومات عن بوتسوانا

الاسم الرسميجمهورية بوتسوانا
العاصمةغابورون
الحكومةديمقراطية متعددة الأحزاب
المنطقةجنوب أفريقيا، بجوار جنوب أفريقيا وناميبيا وزامبيا وزيمبابوي
عدد السكان2.3 مليون (2020)
اللغة الرسميةالإنجليزية
اللغة الوطنيةسيتسوانا
العملةبولا
المساحة224607 ميلا مربعا
الصناعاتالتعدين والسياحة والزراعة والتصنيع وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات
المنتجاتالماس والنحاس والنيكل والملح ورماد الصودا والبوتاس والفحم وخام الحديد والفضة والمنسوجات والتكنولوجيا ولحم البقر والذرة والذرة الرفيعة ونبات الدخن

— نهاية البيان –